الأحد 1438 /11 /28هـ -الموافق 2017 /8 /20م | الساعة 01:38(مكةالمكرمة)، 22:38(غرينتش)‎

البحرين

الداخلية البحرينية تكشف مخترق حساب وزير الخارجية على "تويتر"

الداخلية البحرينية تكشف مخترق حساب وزير الخارجية على "تويتر"

5 Jun 2017
-
10 رمضان 1438
11:28 AM
وزير الخارجية البحريني

وكالات

أعلنت وزارة الداخلية البحرينية، الأحد، أن مخترق حساب وزير الخارجية، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، على "تويتر"، هو أحد "العناصر الإرهابية" المطلوب أمنياً والهارب حالياً خارج البلاد، والمسقطة جنسيته في وقت سابق.

 

ونقل موقع الداخلية البحرينية عن مدير عام الإدارة العامة لمكافحة الفساد والأمن الاقتصادي والإلكتروني، قوله: إنه "في إطار عمليات الرصد والمتابعة التي تقوم بها إدارة مكافحة الجرائم الإلكترونية، انطلاقاً من واجباتها القانونية، فقد تبين تعرض الحساب الشخصي لمعالي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، وزير الخارجية، على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) لعملية اختراق".

 

وأشار إلى أن "أعمال البحث والتحري التي تم مباشرتها في هذا الشأن، أسفرت عن تحديد هوية المشتبه بتورطه في هذه العملية، وهو أحد العناصر الإرهابية المطلوب أمنياً، والهارب حالياً خارج البلاد والمسقطة جنسيته في وقت سابق".

 

وفي وقت سابق من السبت، نشر قراصنة تغريدات وصوراً ومقاطع مصورة تهاجم المملكة العربية السعودية والبحرين، وتسيء إليهما، وتتوعّدهما بالثأر، كما نشروا سلسلة تغريدات معادية للبحرين ولشخص الوزير.

 

وبدأت عملية الاختراق بظهور تغريدة غير طبيعية في حساب الوزير البحريني، عند الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي للبحرين، حيث تم نشر آخر 13 تغريدة خلال نحو ساعة، تضمَّن بعضها فيديو.

 

وكانت وزارة الخارجية البحرينية أكّدت اختراق الحساب الرسمي لوزيرها، ونشرت على صفحتها الرسمية منشوراً قالت فيه: "تُبيّن الوزارة أنه قد تم اختراق حساب معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير الخارجية، يرجى أخذ العلم والحذر".

 

لكن وزير الخارجية عاد بعد ساعات لينشر نبأ استعادة الحساب على صفحته نفسها، جاء فيه: "الحمد لله تم استرجاع الحساب، شكراً لجهودكم أصدقائي الأعزاء في إبلاغ تويتر، جزاكم الله خيراً".

Print Article

البحرين تتوعد مخترقي حساب وزير خارجيتها بـ"تويتر"

البحرين تتوعد مخترقي حساب وزير خارجيتها بـ"تويتر"

3 Jun 2017
-
8 رمضان 1438
03:28 PM
وزير الخارجية البحريني

بوابة الخليج العربي-متابعات

اتهمت مملكة البحرين، السبت، "إرهابيين" باختراق حساب وزير خارجيتها، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، دون أن تحدد هوية هؤلاء المخترقين.

 

وفي وقت سابق السبت، نشر قراصنة تغريدات طائفية، وصوراً ومقاطع فيديو تهاجم المملكة العربية السعودية والبحرين، وتسيء إليهما، وتتوعّدهما بالثأر، كما نشروا سلسلة تغريدات معادية للبحرين ولشخص الوزير.

 

وبدأت عملية الاختراق بظهور تغريدة غير طبيعية في حساب الوزير البحريني، عند الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي للبحرين، حيث تم نشر آخر 13 تغريدة خلال نحو ساعة، تضمَّن بعضها فيديو.

 

وكانت وزارة الخارجية البحرينية أكّدت اختراق الحساب الرسمي لوزيرها، ونشرت على صفحتها الرسمية منشوراً قالت فيه: "تُبيّن الوزارة أنه قد تم اختراق حساب معالي الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير الخارجية. يرجى أخذ العلم والحذر".

 

 

وقالت الوزارة في بيان رسمي: "إن الاختراق تم من من قِبل جهة إرهابية (لم تحددها)، قامت بنسب تغريدات ليس لها أي أساس من الصحة إلى وزير الخارجية".

 

وشددت الوزارة على أنها "تعمل حالياً على استعادة حساب وزير الخارجية على (تويتر) من سيطرة هذه المجموعة المخرّبة البائسة، التي تخشى الحقيقة التي يتكلّم بها وزير الخارجية عن تخريبهم، وفضح إرهابهم المرفوض في كل محفل وبكل مناسبة".

 

وأكّدت أنها "تتابع مع الجهات المعنيّة لاتخاذ الإجراءات اللازمة كافة لمحاسبة من قام بهذا العمل".

 

لكن وزير الخارجية عاد بعد ساعات لينشر نبأ استعادة الحساب على صفحته نفسها، جاء فيه: "الحمد لله تم استرجاع الحساب.. شكراً لجهودكم أصدقائي الأعزاء في إبلاغ تويتر. جزاكم الله خيراً".

 

وحسبما ظهر في الحساب المخترَق لوزير الخارجية البحريني، فإن المخترقين يطلقون على أنفسهم اسم "المقاومة الإسلامية في البحرين/سرايا المختار"، وهي الوسوم التي استُخدمت مع كل تغريدة، وكذلك الشعار المستخدم مع الفيديوهات المنشورة.

 

ومن اللافت أن عملية الاختراق جاءت بالتزامن مع اختراق مشابه للبريد الإلكتروني لسفير دولة الإمارات العربية المتحدة في واشنطن، يوسف العتيبة، بحسب صحيفة "الديلي بيست" الأمريكية، الجمعة.

 

وقالت النسخة الإلكترونية للصحيفة إن القراصنة تمكّنوا من اختراق البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي، وحصلوا على وثائق رسمية من البريد، تتعلّق بالتحرّكات الدبلوماسية والسياسية لدولة الإمارات، وهو ما أكدته السفارة عبر المتحدث الرسمي باسمها.

 

 

Print Article

اختراق قراصنة إنترنت الحساب الرسمي لوزير الخارجية البحريني بتويتر

اختراق قراصنة إنترنت الحساب الرسمي لوزير الخارجية البحريني بتويتر

3 Jun 2017
-
8 رمضان 1438
09:23 AM
اختراق حساب وزير الخارجية البحريني بتويتر

بوابة الخليج العربي-متابعات

اخترق قراصنة إنترنت الحساب الرسمي لوزير الخارجية البحريني، الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، وقاموا بنشر سلسلة تغريدات معادية للبحرين ولشخص الوزير.

 

وبدأت عملية الاختراق، الذي رصده "الخليج أونلاين"، بناء على ما يظهر من أول تغريدة غير طبيعية في حساب وزير الخارجية البحريني، عند الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي للبحرين، حيث تم نشر آخر ثلاث عشرة تغريدة خلال نحو ساعة، تضمن بعضها فيديو.

 

وبحسب ما يظهر في الحساب المخترق لوزير الخارجية البحريني، فإن المخترقين يطلقون على أنفسهم اسم المقاومة الإسلامية في البحرين/سرايا المختار، وهي الوسوم التي استُخدمت مع كل تغريدة وكذلك الشعار المستخدم مع الفيديوهات المنشورة.

 

Print Article

قطر والبحرين تدينان تفجير "القطيف" وترفضان العنف والإرهاب

قطر والبحرين تدينان تفجير "القطيف" وترفضان العنف والإرهاب

2 Jun 2017
-
7 رمضان 1438
11:07 AM

بوابة الخليج العربي-متابعات

دانت دولة قطر، ومملكة البحرين، التفجير الذي وقع، الخميس، شرقي المملكة العربية السعودية، وأكدت الدوحة تضامنها مع الرياض.

 

وأعربت وزارة الخارجية القطرية، عن "إدانتها واستنكارها الشديدين للتفجير".

 

وأكدت، في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، تضامن الدوحة "ووقوفها مع المملكة العربية السعودية الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها".

 

وجدد البيان "موقف دولة قطر الثابت من رفض العنف والإرهاب، مهما كانت الدوافع والأسباب".

 

من جهتها دانت الخارجية البحرينية، في بيان أصدرته الخميس، التفجير، وأشادت "بجهود قوات الأمن السعودية في ردع الإرهابيين وصد الخارجين على القانون، وترسيخ الأمن، وبسط الاستقرار في جميع أنحاء المملكة".

 

وجددت موقف مملكة البحرين "الرافض للعنف والتطرف والإرهاب"، مشددة على "ضرورة تكثيف التعاون الدولي وتضافر كافة الجهود الرامية إلى القضاء على هذه الظاهرة الخطيرة التي تهدد أمن واستقرار العالم".

 

وأعلنت وسائل إعلام سعودية، مساء الخميس، مقتل مطلوبين اثنين إثر انفجار سيارة محملة بالذخائر كانا يستقلانها في محافظة القطيف، وبينت أن القتيلين مطلوبان للأجهزة الأمنية في مدينة "العوامية" التابعة للقطيف.

 

بدورها أكدت جريدة الوطن السعودية وقوع الانفجار في القطيف، مشيرة إلى أنه أسفر عن "تفحم اثنين من المطلوبين، وهروب ثلاثة آخرين من السيارة التي تحمل ذخيرة".

 

وبينت أن "الذخيرة التي تفجرت في المركبة وسط القطيف استهدف الإرهابيون نقلها إلى العوامية للإمداد بالذخيرة".

 

ونقلت عن مصادر أمنية لم تسمها أن "القتيلين هما المطلوبان فاضل حماد ومحمد الصويمل".

 

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية، الاثنين الماضي، إصابة رجلي أمن في تفجير عبوة ناسفة بالقطيف، وقتل جندي من قوات الطوارئ الخاصة، إثر استهداف دورية أمن بقذيفة صاروخية، في 16 مايو/أيار الماضي، وذلك بعد أسبوع من مقتل طفل سعودي، ومقيم باكستاني، وإصابة 10 مدنيين و4 من رجال الأمن، بنيران عناصر إرهابية في البلدة نفسها.

 

وشهدت المنطقة الشرقية، وخصوصاً محافظتَي القطيف والدمام، عدة هجمات استهدفت رجال الأمن، في الآونة الأخيرة.

 

 

Print Article

محكمة بحرينية تحل جمعية "وعد" بتهمة دعم الإرهاب

محكمة بحرينية تحل جمعية "وعد" بتهمة دعم الإرهاب

31 May 2017
-
5 رمضان 1438
06:22 PM

بوابة الخليج العربي-متابعات 

قضت المحكمة الإدارية العليا في البحرين بحلّ جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) وتصفية أموالها، حسب ما أعلنته الجمعية على حسابها في "تويتر"، الأربعاء.

وأكد مصدر قضائي الخبر لوكالة الصحافة الفرنسية، قائلاً: "المحكمة الكبرى الإدارية البحرينية قررت الأربعاء حل جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)".

وجاء الحكم بعد أن رفعت وزارة العدل البحرينية في مارس/آذار الماضي دعوى على "وعد"، متهمةً إياها بارتكاب "مخالفات جسيمة تستهدف مبدأ احترام حكم القانون، ودعم الإرهاب وتغطية العنف من خلال تمجيدها محكومين في قضايا إرهاب".

كما اتهمتها بتأييد "جهات أدينت قضائياً بالتحريض على العنف وممارسته، والترويج وتحبيذ تغيير النظام السياسي في البلاد بالقوة".

واعتبرت الوزارة أن هذه "المخالفات" تشكل "خروجاً كلياً عن مبادئ العمل السياسي المشروع"، مؤكدة حرصها على "أولوية تصحيح المسار السياسي، والمضي قدماً في جهود مكافحة الإرهاب والعنف والتطرف".

وتأتي هذه الدعوى بعد تأييد محكمة التمييز البحرينية الحكم القاضي بحل جمعية "الوفاق" المعارضة؛ في سبتمبر/أيلول الماضي؛ لإدانتها بالانحراف "في ممارسة نشاطها السياسي إلى حد التحريض على العنف، بما قد يؤدي إلى إحداث فتنة طائفية في البلاد".

ووافق مجلس الشورى البحريني (البرلمان) بالإجماع، في وقت سابق، على تعديل دستوري يسمح بمقاضاة من يقومون بأعمال "إرهابية" أمام المحاكم العسكرية.

وجاءت هذه الخطوة غداة إعلان المملكة تفكيك تنظيم وصفته بـ"الإرهابي"، قالت: إنه "يضم متهمين في إيران والعراق (شيعة)".

وتعد "الوفاق" و"وعد" من المؤسسات الشيعية المتهمة بدعم الاحتجاجات ضد نظام الحكم في البحرين، عام 2011، وهي النشاطات التي شابها العنف وبروز مجموعات مسلحة بدعم إيراني، بحسب السلطات.

Print Article

البحرين: أمن الخليج العربي سيظل سداً منيعاً أمام التدخّلات الإيرانية

البحرين: أمن الخليج العربي سيظل سداً منيعاً أمام التدخّلات الإيرانية

27 May 2017
-
1 رمضان 1438
12:17 PM
وزير الإعلام البحريني، علي بن محمد الرميحي

بوابة الخليج العربي-متابعات

أعرب وزير الإعلام البحريني، علي بن محمد الرميحي، عن اعتزاز بلاده بالمواقف الأخوية الخليجية المتضامنة مع المملكة فيما تتّخذه من إجراءات قانونية لحفظ أمنها واستقرارها، وسلامة المواطنين والمقيمين على أراضيها، داعياً إلى تضافر جهود المجتمع الدولي لردع الإرهاب الإيراني.

 

واعتبر الرميحي أن هذه المواقف تؤكّد أن "أمن الخليج العربي كلٌّ لا يتجزّأ، ولا ينفصل عن الأمن القومي العربي، وسيظل سداً منيعاً أمام التدخّلات الإيرانية، التي فضحتها مجدّداً التصريحات العدوانية لقادتها وعملائها من الأحزاب الإرهابية في المنطقة".

 

ودعا في حديث لصحيفة الشرق الأوسط، نشر الجمعة، إلى "تضافر جهود المجتمع الدولي في ردع الإرهاب الإيراني، وتجفيف المنابع المالية والفكرية للتنظيمات المتطرّفة"، معتبراً أن "القمّتين الخليجية الأمريكية، والعربية الإسلامية الأمريكية، الأخيرتين، بالعاصمة السعودية الرياض، تعدّان بمثابة خطوة متقدّمة في هذا الاتجاه نحو تشديد الضغوط الدولية على النظام الإيراني من أجل إعادته إلى رشده في احترام مبادئ حسن الجوار وعدم التدخّل في شؤون الآخرين، والتوقّف عن دعم وتمويل الإرهابيين وإيوائهم وتحريضهم، والالتزام بالقوانين والمواثيق الدولية؛ من أجل خير واستقرار المنطقة ورخاء شعوبها الشقيقة".

 

وأضاف الرميحي أن البحرين "دخلت مرحلة جديدة لا تهاون فيها مع رؤوس الفتنة والإرهاب، ونجاح الأجهزة الأمنية البحرينية في فرض سيادة القانون مثّل ضمانة حقيقية لحماية حقوق المواطنين والمقيمين في الأمن والسلامة والطمأنينة على أرواحهم وممتلكاتهم، وأسهم في تضييق الخناق على العناصر الإرهابية وداعميهم من مموّلين ومحرّضين وجهات أجنبية".

 

وأشار الوزير إلى أن قوات الأمن العام "تمكّنت من القبض على 286 من المطلوبين أمنياً والمحكومين في قضايا إرهابية، بعضهم كان مختبئاً في منزل المدعو عيسى قاسم، بقرية الدراز، ومن بينهم مدانون في قضايا الهروب من سجن جو، وقتل رجال الشرطة والتعدّي عليهم أثناء تأدية واجباتهم في حفظ الأمن والاستقرار، وحيازة واستخدام أسلحة ومتفجرات وعبوات ناسفة".

 

وأكّد الرميحي "نجاح رجال الأمن في إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح، وتسيير الحركة المرورية، وإزالة المخالفات في تلك المنطقة التي شكّلت لمدة طويلة وكراً لتجمّع الهاربين من العدالة، ومصدراً لتعطيل مصالح الأهالي وإزعاجهم، وترويع الأبرياء والآمنين، والإخلال بالأمن العام والسلم الأهلي والاجتماعي، وإثارة النعرات الطائفية".

 

ونوّه بـ "إنجاز قوات الأمن المهمّة باتّباع أقصى درجات ضبط النفس والمعايير الحقوقية، وفقاً لمدوّنة سلوك رجال الشرطة، ومدوّنة قواعد السلوك الدولية الخاصة بالموظفين المكلّفين بإنفاذ القانون، رغم تعرّض حياتهم للخطر في مواجهات مع العناصر الإرهابية التي اعتدت عليهم بالقنابل اليدوية والأسياخ الحديدية والأسلحة البيضاء، ما نتج عنه إصابة 31 شرطياً، ووفاة 5 من الخارجين على القانون".

 

وشدد وزير الإعلام على أن "هذه الإجراءات القانونية أعادت الهدوء والأمان إلى الشارع البحريني، ولا تمثّل استهدافاً لطائفة أو فئة معينة، كما تروّج بعض وسائل الإعلام الطائفية وجماعات حقوق الإنسان المسيّسة، كما أنها لا تمسّ التزامات المملكة الراسخة باحترام الدستور والتشريعات والمواثيق الحقوقية الدولية".

 

وكانت قوات الشرطة البحرينية نفّذت انتشاراً أمنياً واسعاً بقرية الدراز، الثلاثاء الماضي، حيث تمكّنت من إزالة الحواجز المخالفة التي تمّ وضعها في الشوارع بهدف إعاقة حركة السيارات والمارّة، وتعطيل مصالح الناس، وتم فتح الشوارع وإعادة الوضع إلى طبيعته، في إطار العمل على حفظ الأمن العام وحماية السلم الأهلي، بحسب وكالة أنباء البحرين.

 

وأعلنت وزارة الداخلية البحرينية مقتل 5 أشخاص من "الخارجين على القانون"، خلال عملية أمنية بقرية الدراز، غرب العاصمة المنامة، مسقط رأس المرجع الشيعي عيسى قاسم، وأعلنت إلقاء القبض على محكومين ومطلوبين في قضايا إرهابية، كانوا مختبئين بمنزل قاسم.

 

Print Article

البحرين تبدأ عملية أمنية بمسقط رأس عيسى قاسم

البحرين تبدأ عملية أمنية بمسقط رأس عيسى قاسم

23 May 2017
-
27 شعبان 1438
03:09 PM
قوات الأمن البحرينية تعلن بدء عملية أمنية داخلية

بوابة الخليج العربي-متابعات

قالت الداخلية في مملكة البحرين إنها بدأت عملية أمنية اليوم الثلاثاء في قرية الدراز مسقط رأس رجل الدين الشيعي المعارض عيسى قاسم والتي يعتصم بها أتباعه.

وذكرت الوزارة -عبر حسابها الرسمي على تويتر- أن قوات الأمن بدأت صباح اليوم تنفيذ عملية أمنية بقرية الدراز "بهدف حفظ الأمن والنظام العام وإزالة المخالفات القانونية التي كانت عائقا أمام حركة المواطنين وأدت إلى تعطيل مصالحهم وشكلت خطورة على مصالحهم".

وأكدت أن "التدخل الأمني جاء لفرض الأمن والنظام العام بعدما أصبح الموقع مأوى لمطلوبين في قضايا أمنية وهاربين من العدالة" ودعت الداخلية المواطنين للتعاون مع رجال الأمن واتباع التعليمات الصادرة بهدف حفظ الأمن والسلامة العامة.

من جانبها، قالت حركة أنصار الله البحرينية في بيان إن "أي عملية أمنية تستهدف عيسى قاسم لن تحمد عواقبها".

وتأتي الحملة الأمنية عقب يوم من صدور حكم بسجن قاسم لمدة عام مع إيقاف التنفيذ بعد إدانته بـ "جمع الأموال بالمخالفة لأحكام القانون" و"غسل الأموال" التي تم جمعها. كما حكم عليه بدفع غرامة قدرها مئة ألف دينار بحريني (265 ألف دولار) و"مصادرة الأموال المتحفظ عليها".

وقاسم أهم مرجعية للشيعة في المملكة، وهو يخضع للإقامة الجبرية بمنزله في الدراز التي تتحكم الشرطة بمداخلها، ويقيم أنصاره فيها اعتصاما مفتوحا منذ نحو عام.

وفي 20 يونيو/حزيران الماضي، أعلنت الداخلية البحرينية إسقاط الجنسية عن عيسى قاسم؛ لأنه "تسبّب في الإضرار بالمصالح العليا للبلاد، ولم يراعِ واجب الولاء لها".

Print Article

ترمب يعقد لقاءات ثنائية مع زعماء عرب بالرياض

ترمب يعقد لقاءات ثنائية مع زعماء عرب بالرياض

21 May 2017
-
25 شعبان 1438
03:28 PM
دونالد ترمب وأمير قطر

بوابة الخليج العربي-خاص

عقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم الأحد اجتماعات ثنائية في الرياض مع كل من ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

وبحسب إيجاز صحفي للبيت الأبيض، فإن اللقاء الذي جمع ترمب بالملك حمد تناول القضايا الثنائية بين البلدين وملفات المنطقة، حيث قال ترمب "إنه لشرف عظيم أن أكون معكم، لقد كان هناك بعض التوتر، ولكن لن يكون هناك توتر مع هذه الإدارة".

ومن جانبه، قال عاهل البحرين إن البلدين تجمعهما علاقات تمتد 120 عاما وهي قائمة على أساس جيد جدا من التفاهم المشترك والإستراتيجية المشتركة التي أدت إلى الاستقرار في منطقة الخليج.

وكان الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قد انتقد طريقة تعامل الحكومة البحرينية مع الاحتجاجات التي شهدتها البلاد عام 2011.

وحضر اللقاء من الجانب الأميركي مستشار الرئيس لشؤون السوق الأوسط جاريد كوشنر، ووزير الخارجية ريكس تيلرسون، ومستشار الرئيس للأمن القومي هيربرت مكماستر.

ومن المركز الصحفي للرئيس الأميركي، قالت مراسلة الجزيرة وجد وقفي إن ترمب أنهى صباح اليوم أيضا لقاء ثنائيا مع الشيخ تميم، حيث أكد ترمب على عمق العلاقات الأميركية القطرية، بينما يُنتظر صدور بيان رسمي بشأن مجريات اللقاء.

وعقب هذا اللقاء، عقد ترمب لقاء ثنائيا مع السيسي قال فيه إنه يأمل بزيارة مصر قريبا، مضيفا أن السيسي "قام بعمل هائل في ظل ظروف صعبة".

 

ومن المتوقع أن يجتمع ترمب بكل من أمير الكويت صباح الأحمد الصباح ونائب رئيس الوزراء في سلطنة عمان.

 

Print Article

المنامة: نعتزم زيادة مزايا توظيف البحرينيين ولا توطين للوظائف

المنامة: نعتزم زيادة مزايا توظيف البحرينيين ولا توطين للوظائف

12 May 2017
-
16 شعبان 1438
01:16 PM
كشف مسؤول في وزارة العمل البحرينية، عزم الوزارة على زيادة مزايا توظيف البحرينيين

بوابة الخليج العربي-متابعات

كشف مسؤول في وزارة العمل البحرينية، عزم الوزارة على زيادة مزايا توظيف البحرينيين، مؤكداً عدم وجود نيّة لحصر وظائف بعينها على المواطنين دون غيرهم.

 

وقال الوكيل المساعد لشؤون العمل بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، محمد الأنصاري، إن الوزارة تتجه لرفع عدد سنوات دعم الراتب، وزيادة النسبة التي تتحملها في محاولة لدعم توظيف المواطنين.

 

وتتحمل الوزارة جزءاً من راتب الموظف البحريني لمدة 3 سنوات، حيث تقوم بدفع 70 بالمئة من راتبه خلال السنة الأولى، و50 بالمئة خلال السنة الثانية، و30 بالمئة خلال السنة الثالثة.

 

ونقلت صحيفة "الوسط" البحرينية، الجمعة، عن الأنصاري رفضه فكرة استنساخ تجارب خليجية في حصر التوظيف في قطاعات معينة على المواطنين، كما حصل قبل أيام في السعودية التي أوقفت وزارة العمل فيها توظيف الأجانب في مهنة طب الأسنان.

 

وأضاف الأنصاري للصحيفة: "تجربتنا مختلفة وأعدادنا مختلفة. ولو اعتمدنا هذه الطريقة فسنضطر للاستعانة بالأجنبي. الآن لدينا توجه مختلف وهو زيادة تحفيز توظيف البحرينيين، وتقديم الحوافز المجزية لصاحب العمل".

 

وتابع: "لدينا خطة لتطوير حزمة مختلفة، وذلك عبر زيادة السنوات ورفع النسبة للفئة التي نواجه صعوبة في توظيفها، كبعض التخصصات الصعبة الغير مرغوبة في سوق العمل".

 

الأنصاري لفت أيضاً إلى أن وزارة العمل تبذل جهوداً مستمرة لتلبية احتياجات صاحب العمل، وتلبية تطلعات الباحث عن عمل؛ من خلال توفير برامج التدريب المناسبة والدعم في الراتب لشراء النقص في الخبرة، ومن خلال تقديم حوافز كثيرة لصاحب العمل لإقناعه بقبول الباحث عن عمل.

 

وأكد أن "المستقبل اليوم للمشاريع الصغيرة والمتوسطة التي يديرها أفراد أو حتى فرد واحد"، مضيفاً: "غالبية المشاريع في الدول المتقدمة وحتى تلك التي كانت في وضع شبيه بوضعنا وأصبحت لديها صناعات متوسطة وثقيلة مثل كوريا والهند، كلها نمت من خلال المشاريع الصغيرة والمتوسطة".

 

وأشار الأنصاري إلى وجود فرصة لتأسيس المزيد من المشاريع الصغيرة والمتوسطة، والاستفادة من التجربة الثلاثية (هيئة تنظيم سوق العمل، وزارة العمل، هيئة صندوق العمل)، داعياً البحرينيين للاستفادة منها والبدء في مشاريعهم الخاصة.

 

Print Article

محكمة بحرينية تؤجل الحكم في قضية عيسى قاسم

محكمة بحرينية تؤجل الحكم في قضية عيسى قاسم

7 May 2017
-
11 شعبان 1438
01:47 PM
رجل الدين الشيعي عيسى قاسم

وكالات

قرّرت المحكمة الكبرى الجنائية الرابعة بالبحرين، الأحد، مدّ أجل الحكم في قضية عيسى قاسم، المتعلقة باكتساب أموال متحصلة من جريمة جمع أموال من دون ترخيص، وذلك حتى جلسة 21 مايو/أيار 2017.

 

وكشفت وثائق تورّطَ رجل الدين الشيعي الذي أسقطت البحرين جنسيتها عنه، قاسم، بتهريب أموال طائلة لإيران والعراق منذ عام 2009، وممارسته نشاطات سرية عبر "مكتب البيان"، واستغلاله لسفر الحملات الدينية لأغراض طائفية.

 

وتورط قاسم في تهريب أموال إلى العراق وإيران بطرق غير مشروعة، عبر استغلاله الحملات الدينية والمشاركين فيها، وتهربه من الجهات المختصة في البحرين، بحسب صحيفة "الأيام".

 

واستغل قاسم مكتبه الخاص "البيان"، وهو غير مرخص، لتنفيذ مخططاته؛ إذ عُثر على مستندات وأوراق مالية تثبت أنه كان يجمع أموالاً منذ عام 2009 إلى عام 2016 بشكل خفي عن أنظمة الدولة وقوانينها وتهرباً منها، بما يؤكد أن تنفيذ مخطط دولة ولاية الفقيه كان يتم منذ سنوات.

 

 

وبحسب صحيفة "الوسط" البحرينية، مُدّ أجل الحكم على مدير مكتب "البيان" للمراجعات الدينية حسين القصاب (المحروس)، والعضو في مكتب "البيان" ميرزا الدرازي.

 

وأكدت المعلومات أنه استغل المراكز الدينية في جمع الأموال وإرسالها للخارج بطرق غير مشروعة. وتبين أن تلك التحويلات تكون بشكل نقدي، وعبر استغلال سفر الحملات الدينية كمجموعات والتي تنظمها تلك المراكز والجمعيات، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يُستغلون في نقل تلك الأموال مقابل مبالغ مالية، أو تحت تأثير الوازع الديني.

 

ويعد هذا التأجيل هو الثاني، فقد سبق أن قررت المحكمة في 14 مارس/آذار 2017، مدّ أجل الحكم في القضية حتى جلسة 7 مايو/أيار 2017.

 

Print Article