الأحد 1438 /11 /28هـ -الموافق 2017 /8 /20م | الساعة 12:53(مكةالمكرمة)، 09:53(غرينتش)‎

You are here

محكمة بحرينية تحل جمعية "وعد" بتهمة دعم الإرهاب

Primary tabs

محكمة بحرينية تحل جمعية "وعد" بتهمة دعم الإرهاب

31 May 2017
-
5 رمضان 1438
06:22 PM

بوابة الخليج العربي-متابعات 

قضت المحكمة الإدارية العليا في البحرين بحلّ جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) وتصفية أموالها، حسب ما أعلنته الجمعية على حسابها في "تويتر"، الأربعاء.

وأكد مصدر قضائي الخبر لوكالة الصحافة الفرنسية، قائلاً: "المحكمة الكبرى الإدارية البحرينية قررت الأربعاء حل جمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد)".

وجاء الحكم بعد أن رفعت وزارة العدل البحرينية في مارس/آذار الماضي دعوى على "وعد"، متهمةً إياها بارتكاب "مخالفات جسيمة تستهدف مبدأ احترام حكم القانون، ودعم الإرهاب وتغطية العنف من خلال تمجيدها محكومين في قضايا إرهاب".

كما اتهمتها بتأييد "جهات أدينت قضائياً بالتحريض على العنف وممارسته، والترويج وتحبيذ تغيير النظام السياسي في البلاد بالقوة".

واعتبرت الوزارة أن هذه "المخالفات" تشكل "خروجاً كلياً عن مبادئ العمل السياسي المشروع"، مؤكدة حرصها على "أولوية تصحيح المسار السياسي، والمضي قدماً في جهود مكافحة الإرهاب والعنف والتطرف".

وتأتي هذه الدعوى بعد تأييد محكمة التمييز البحرينية الحكم القاضي بحل جمعية "الوفاق" المعارضة؛ في سبتمبر/أيلول الماضي؛ لإدانتها بالانحراف "في ممارسة نشاطها السياسي إلى حد التحريض على العنف، بما قد يؤدي إلى إحداث فتنة طائفية في البلاد".

ووافق مجلس الشورى البحريني (البرلمان) بالإجماع، في وقت سابق، على تعديل دستوري يسمح بمقاضاة من يقومون بأعمال "إرهابية" أمام المحاكم العسكرية.

وجاءت هذه الخطوة غداة إعلان المملكة تفكيك تنظيم وصفته بـ"الإرهابي"، قالت: إنه "يضم متهمين في إيران والعراق (شيعة)".

وتعد "الوفاق" و"وعد" من المؤسسات الشيعية المتهمة بدعم الاحتجاجات ضد نظام الحكم في البحرين، عام 2011، وهي النشاطات التي شابها العنف وبروز مجموعات مسلحة بدعم إيراني، بحسب السلطات.

Print Article